الثلاثاء، 22 فبراير، 2011

أغفىَ و أفكر من قبل غفوتيْ فيك
.... و أصحىَ الصبآح ومآ علىَ باليْ إلآ أنت
يسعد صبآحك , و يسعد ليآليك
.... و يآجعل ربّي يحفظك" وين مآ كنت " !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق