الأربعاء، 23 فبراير، 2011


. . گرهتک
أقسم بّ ربي العليم الواحد القهار
وصآرت هآمتگ عندي تساوي وطية ترآبگ
ـــ . . . اذا ودک ترّوح !
مالها داعي تجيب أعذآر !
تفضل روح . . | من نفس الطريق اللي لنا جابگ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق